ID 34332

76 ألف طفل عامل بالأردن

يصادف يوم الإثنين اليوم العالمي لمكافحة عمل الأطفال ، الذي أطلقته منظمة العمل الدولية عام (2002) لتحديد مدى إنتشار هذه الظاهرة على مستوى العالم ولضرورة إتخاذ الإجراءات على الحكومية وغير الحكومية للحد منها، ويأتي إحتفال هذا العام تحت شعار "لا لعمالة الأطفال في العمل المنزلي"، حيث بلغ أعداد الأطفال العاملين بالأردن نحو 75982 طفلاً.وتشير جمعية معهد تضامن النساء الأردني "تضامن" الى أن إحتفال هذا العام يأتي تحت شعار "حماية الأطفال من العمل حتى أوقات الصراعات والكوارث"، وأكدت الأمم المتحدة على أنه :" يعيش أكثر من 1.5 مليار فرد في بلدان متضررة من الصراعات وأعمال العنف وتشهد ضعفنا وهشاشة في هياكلها البنيوية. وفي الوقت ذاته، يتضرر 200 مليون فرد من الكوارث في كل عام. ثلث أولئك جميعا هم من الأطفال. وتعيش نسبة كبيرة من 168 مليون طفل (المنخرطين في سوق العمل) في مناطق متضررة بالنزاعات والكوارث.وقال تضامن إن 8868 طفلة عاملة في الأردن وبنسبة 11.7% من عمالة الأطفال البالغة 75982 طفلاً، حيث أشار المسح الوطني لعمل الأطفال في الأردن 2016 والصادر عن مركز الدراسات الإستراتيجية في الجامعة الأردنية بالتعاون مع منظمة العمل الدولية ووزارة العمل الأردنية ودائرة الإحصاءات العامة الى أن عدد الأطفال في الأردن ذكوراً وإناثاً الذين تتراوح أعمارهم ما بين 5-17 عاماً والذين يعملون بلغ 75982 طفلاُ منهم 8868 طفلة وبنسبة 11.7%.وبحسب الجنسية، بلغ عدد الأطفال ذكوراً وإناثاً من الجنسية الأردنية 60787 طفلاً، ومن الجنسية السورية 11098 طفلاً ومن جنسيات أخرى 4096 طفلاً.وأشارت الدراسة الى أن 44917 طفلاً (منهم 2393 طفلة وبنسبة 26.9%) يعملون في أعمال خطرة وهو ما يشكل 59.1% من مجموع عمالة الأطفال.وقد حدد المسح الفئات العمرية للطفلات اللاتي يعملن في أعمال خطرة، فهنالك 586 طفلة أعمارهن ما بين 5-11 عاماً، و 687 طفلة أعمارهن ما بين 12-14 عاماً، و 1120 طفلة أعمارهن ما بين 15-17 عاماً.